المجلس الأعلى للطوارق يطالب بالإفراج عن 4 عاملين أجانب خطفوا في أوباري

طالب المجلس الأعلى للطوارق في ليبيا بالإفراج عن 4 عاملين أجانب خطفوا من محطة أوباري للكهرباء اليوم الجمعة، وضرورة إيجاد آلية لحماية العاملين في مثل هذه المشاريع الاستراتيجية لضمان استمرار العمل بها.

وناشد المجلس في بيان مساء الجمعة الجهات كافة من قبائل ومنظمات المجتمع المدني بمناطق الجنوب والأجهزة المختصة الدولة للتدخل من أجل الإفراج عن المخطوفين وتأمين سلامتهم.

وأشار المجلس إلى أن هذا العمل لا يصدر إلا ممن يسعى إلى تخريب وإيقاف العمل بذلك الإنجاز الذي دخل مرحلة العمل كبداية فعلية لرفع المعاناة عن أهلنا في الجنوب، مما يعد مساهمة في استمرار تلك المعاناة ووأدًا لأي أمل في خروج الوطن من أزمته.

وقالت الشركة العامة للكهرباء في بيان مقتضب، مساء الجمعة، «إن مجموعة مسلحة قامت صباح هذا اليوم، الجمعة، وعلى تمام الساعة الحادية عشرة والنصف بخطف عدد أربعة من العاملين بموقع المشروع من جنسيات مختلفة (تركيا وجنوب أفريقيا) بعد وصولهم من مطار أوباري إلى موقع المشروع».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط