تحالف القوى الوطنية يعرب عن قلقه من أعمال العنف في ورشفانة

أعرب تحالف القوى الوطنية عن قلقه البالغ من تداعيات أعمال العنف التي شهدتها مدينة ورشفانة ومحيطها.

وتشهد منطقة ورشفانة (30 كلم جنوب العاصمة طرابلس) توترًا أمنيًّا وتحشيدًا لمسلحين منذ يوم الثلاثاء، فيما أكدت مصادر محلية بالمنطقة تعرض معسكر اللواء الرابع للقصف ليل الأربعاء.

وفي بيان أوردته الصفحة الرسمية لرئيس التحالف محمود جبريل، نوه التحالف إلى تشديده على «ضرورة تجنيب المدنيين ويلات الحروب والاقتتال، وأنَّ أية أعمال تطال المدنيين في أرواحهم أو ممتلكاتهم مدانة بكل المقاييس.

كما لفت البيان إلى أن الحل لمشكلة انتشار الجريمة في ورشفانة أمني أكثر منه عسكري.

وفي السياق ذاته، دعا التحالف أهل ورشفانة وأعيانها ومؤسساتها لـ «التصدي للمجرمين والمارقين وقطاع الطرق وكذلك عدم إيواء واستقبال عناصر لها مآرب أخرى تستغل طيبة وكرم القبيلة».

وناشد التحالف جميع الأطراف ضبط النفس والتحلي بروح المسؤولية، وأبدى استعداده للتوسط لحل الأزمة ونزع فتيل الحرب.

المزيد من بوابة الوسط