البعثة الأممية تذّكِر بالصحفيين الليبيين «المقتولين» أثناء تأدية واجبهم

دعت البعثة الأممية للدعم لدى ليبيا، ظهر اليوم الخميس، إلى تذكر الصحفيين الليبيين الذين قتلوا أثناء تأدية واجبهم، بمناسبة اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين، والذي يوافق 2 نوفمبر من كل عام.

وقالت البعثة في تغريدة على حسابها الرسمي بموقع تويتر: «في اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين، دعونا نتذكر الصحفيين الليبيين الذين قتلوا أثناء تأدية الواجب».

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة أعلنت 2 نوفمبر يومًا دوليًا لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين، في قرارها A/RES/68/163، وحث القرار الدول الأعضاء على تنفيذ تدابير محددة لمواجهة ثقافة الإفلات من العقاب الحالية، وجرى اختيار التاريخ احتفالاً باغتيال صحفيين فرنسيين في مالي في 2 نوفمبر 2013.

المزيد من بوابة الوسط