النائب علي كشير يدعو المجلس الرئاسي وقيادة الجيش لتأمين ورشفانة

دعا عضو مجلس النواب عن دائرة العزيزية، علي كشير، المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق إلى توحيد الجهود والتهدئة وتقديم الدعم لتأمين منطقة ورشفانة «من الجريمة العابرة».

كما دعا القيادة العامة للجيش لفرض الأمن والاستقرار وتأمين الطرق العامة بالمنطقة، و«تقديم الدعم للكتائب العسكرية المتواجدة بالمنطقة».

وقال كشير لـ«بوابة الوسط»، ليل الأربعاء، «أدعو المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق إلى توحيد الجهود والتهدئة وتقديم الدعم لتأمين منطقة ورشفانة من الجريمة العابرة للمنطقة؛ لعدم وجود أجهزة أمنية بالمنطقة بسبب الحروب التي شنت عليها فيما سبق، بحيث لا تكون ملاذًا للعابثين ولا هدفًا للطامعين».

وأشار عضو مجلس النواب إلى «أن جميع الكتائب والسرايا والقوة المساندة للجيش الليبي والتابعة للواء ورشفانة العسكري هي الآن أقوى من أي وقت مضى وتحت إمرة رجل واحد، ولا تسمح لأي قوة بدخول المنطقة بقوة السلاح».

وتشهد منطقة ورشفانة 30 كلم جنوب العاصمة طرابلس توترًا وتحشيد مسلحين منذ أمس الثلاثاء، فيما أكدت مصادر محلية بالمنطقة تعرض معسكر اللواء الرابع للقصف ليل الأربعاء.

المزيد من بوابة الوسط