البعثة الأممية تدين هجمات درنة وتدعو إلى إيصال المساعدات الإنسانية إليها

دانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم الثلاثاء، الهجمات الجوية على أحد أحياء مدينة درنة، وأسقطت عددًا من القتلى والمصابين بينهم أطفال ونساء.

ودعت البعثة، في بيان، إلى إيصال المساعدات الإنسانية بصورة فورية دون أية عوائق، ورفع القيود المفروضة على التنقل، ولا سيما بالنسبة للمحتاجين إلى العلاج الطبي.

وجددت تأكيدها على أن القانون الإنساني الدولي يحظر الهجمات المباشرة أو العشوائية ضد المدنيين، مذكرةً جميع الأطراف بالتزامهم بحماية المدنيين.

يذكر أن مصدرًا طبيًا أكد لـ«بوابة الوسط» ارتفاع ضحايا القصف إلى 15 قتيلاً بينهم 8 أطفال، مشيرًا إلى أن الضحايا من عائلات الفرطاس وفيتور والمنصوري التي تقطن مزارع بمرتفعات الفتايح طالها القصف.

المزيد من بوابة الوسط