ممثلون عن الزاوية: لن نسمح بإشعال أي حروب في المنطقة الغربية

استقبل رئيس المجلس الأعلى للدولة عبدالرحمن السويحلي، اليوم الاثنين، وفدًا من المجلس المحلي وحكماء وأعيان ومؤسسات المجتمع المدني بمدينة الزاوية، حيث بحث اللقاء تطورات الأوضاع السياسية والأمنية في البلاد والمنطقة الغربية بشكل خاص.

وجدد أعيان وحكماء الزاوية، وفق بيان نشره المجلس الأعلى للدولة، دعمهم لكافة جهود لمّ الشمل والمصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام السياسي، مؤكدين أنهم «لن يسمحوا بإشعال أي حروب في الزاوية أو المنطقة الغربية تحت أي ذريعة كانت».

من جانبه ثمّن السويحلي «الدور الذي تقوم به مدينة الزاوية في الحفاظ على الاستقرار ودعم جهود المصالحة الوطنية في المنطقة الغربية وليبيا بشكل عام»، مؤكدًا ضرورة التكاتف وتوحيد الجهود ونبذ الخلافات للخروج من الأزمة الراهنة.

وكانت مدينة الزاوية قد شهدت توترًا وتحشيدًا لمجموعات مسلحة قبل أيام على خلفية مقتل شاب من عائلة القاضي، فيما دعا مجلس شورى وحكماء ومشايخ الزاوية جميع الأطراف لتهدئة الوضع داخل مدينة الزاوية، مطالبًا بـ«تسليم القاتل إلى العدالة».

المزيد من بوابة الوسط