بالسوق السوداء: تراجع طفيف لسلة العملات الأجنبية أمام الدينار

شهدت أسعار العملات الأجنبية تراجعًا طفيفًا مقابل الدينار بالسوق السوداء، اليوم الاثنين، وذلك في أعقاب موجة صعود جماعي بدأتها العملات الأجنبية مطلع يونيو الماضي، عندما كسر الدولار حاجز عشرة دينارات، واقترب اليورو من عشرة دينارات وتخطى الإسترليني 11 دينارًا.

وقال متعاملون في السوق السوداء إن سعر صرف العملة الأميركية مقابل الدينار شهد تراجعًا إلى 8.56 دينارات مقارنة بـ8.60 دينارات أمس الأحد، في حين بلغ فارق سعر صرف العملة الأميركية عن السوق الرسمية نحو 7.19 دينارات، إذ سجَّل 1.3778 دينار، وفقًا لآخر بيان للمصرف المركزي.

كما سجلت العملة الأوروبية الموحدة (اليورو) تراجعًا طفيفًا أيضًا في السوق السوداء أمام العملة الليبية، حيث بلغ اليورو 9.95 دينارات، مقارنة بـ9.97 دينارات أمس، كما سجَّل سعر الجنيه الإسترليني 11.20 دينارات مقابل 11.27 دينارًا خلال فترة المقارنة نفسها.

وتشهد العملة المحلية منذ منتصف العام الماضي تراجعًا كبيرًا بعدما هبطت بنسبة 50 % أمام العملة الأميركية بالسوق السوداء، حين تخطى الدولار حاجز سبعة دينارات نهاية نوفمبر 2016، مقارنة بـ3.6 دينارات نهاية مارس من العام نفسه.