أصحاب المساكن المدمرة بسرت ينظمون وقفة احتجاجية للمطالبة بتعويضهم

طالب عدد من سكان مدينة سرت، خلال وقفة احتجاجية نظموها مساء أمس الأحد، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، ورئيس المجلس الأعلى للدولة، والمجلس البلدي بالإسراع في تعويضهم عن مساكنهم المدمرة والمتضررة.

وناشد المحتجون المجلسين الرئاسي والدولة والمجلس البلدي تحمل مسؤولياتهم وحل أزمة التأخير في تعويضهم بعد عشرة أشهر من تحرير المدينة.

وأكد المحتجون في بيان تلاه رئيس مجلس الحكماء بسرت، مفتاح مرزوق، أن أصحاب المساكن المدمرة والمتضررة بعيدون عن التجاذبات السياسية بالبلاد، وهمهم الوحيد توفير الخدمات والأمن وتعويضهم عن مساكنهم المتضررة.