السفير الهولندي: يتحتم تقديم مرتكبي «جريمة الأبيار» إلى العدالة

وصف السفير الهولندي لدى ليبيا، إيريك ستراتينغ، «جريمة الأبيار بالمجزرة البشعة»، داعيًا الجهات المختصة إلى التحقيق وتقديم المجرمين للعدالة.

وقال السفير الهولندي، في تغريدة على حسابه الرسمي في موقع «تويتر» أمس الأحد: «يتحتم على جهات التحقيق تقديم القتلة إلى العدالة».

كما أعربت السفارة الإيطالية في ليبيا عن صدمتها من صور الجثث التي عُـثر عليها في الأبيار، مطالبة بمعاقبة الجناة، وقالت: «جريمة بشعة مثل هذه يجب ألا تفلت دون عقاب».

يذكر أن مصدرًا أمنيًّا أكد، لـ «بوابة الوسط» يوم الجمعة، العثور على 36 جثة في طريق مصنع الأسمنت بين بلدة الأبيار ومدينة بنغازي، مشيرًا إلى أن الجثث نُقِلت إلى مركز بنغازي الطبي لعرضها على الطبيب الشرعي.

المزيد من بوابة الوسط