الإفراج عن حكم دولي اُعتقل في قرنادة أكثر من 5 أشهر

أُفرج عن الحكم الدولي السابق في لعبة كرة اليد والعضو السابق بلجنة الحكام بالاتحاد الليبي لكرة اليد، كمال دربي، بعد اعتقاله لمدة تزيد على خمسة أشهر في سجن قرنادة جنوب مدينة البيضاء.

وقال مصدر محلي لـ«بوابة الوسط» الخميس، «وصل مساء أمس الأربعاء الأستاذ كمال دربي إلى بيته في مدينة درنة، حيث كان معتقلاً في سجن قرنادة منذ شهر مايو الماضي».

وأضاف: «الأستاذ كمال دربي شخص معروف بعدم انتمائه لأي جماعة متطرفة أو تنظيم مسلح، ويبلغ من العمر قرابة 65 عامًا».

وأشار المصدر إلى أن الأستاذ كمال دربي من أبرز معلمي التربية البدنية في المدينة، وسبق أن شارك في تحكيم عدد من المباريات في البطولات العربية والأفريقية والدولية لكرة اليد.

ويعاني أهالي مدينة درنة أوضاعًا إنسانية صعبة جراء الحصار، حيث نقص حاد في المواد الغذائية والمواد الطبية والوقود.

وتقبع المدينة تحت سيطرة مجموعات متطرفة مسلحة تسمى «مجلس شورى مجاهدي درنة وضواحيها»، لا تعترف بأي من الأجسام السياسية القائمة في ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط