«داعش» يتبنى الهجوم الذي استهدف بوابة الـ60 جنوب أجدابيا

أعلن تنظيم «داعش» مسؤوليته عن الهجوم الإرهابي الذي استهدف بوابة الـ60 جنوب غرب أجدابيا، وراح ضحيته جنديان وأُصيب أربعة آخرون، منهم ثلاثة حالاتهم مستقرة، بينما الرابع حالته حرجة.

ونشرت الصفحات المناصرة لتنظيم «داعش» ووكالة «أعماق» الإخبارية، الذراع الإعلامية للتنظيم، بيانات مقتضبة تعلن مسؤولية تنظيم «داعش» عن الهجوم.

من جانبه قال العميد خليفة إمراجع، آمر منطقة الخليج العسكرية، إنه تم تفكيك عبوتين ناسفتين ببوابة الستين عن طريق فريق الهندسة العسكرية بعد الهجوم المباغت على أفراد الحراسة التابعين للكتيبة 152، فجر اليوم الأربعاء.

وأضاف إمراجع، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، أن إحدى العبوتين كانت مربوطة تحت إحدى الجثث، والأخرى في غرفة حراسة البوابة، وهي عبارة عن قذيفة دبابة تم تحويرها لعبوة ناسفة.

وتابع: «إن قوة مشتركة تتبع المنطقة العسكرية انتشرت منذ صباح اليوم في اتجاهات محيط البوابة الأربعة؛ تتبعًا لأي خيط يصلون من خلاله إلى المجموعة المسلحة المجهولة التي نفذت هذا الهجوم الإرهابي».

المزيد من بوابة الوسط