السراج: الإمكانيات المتاحة ستقسم لتنفيذ الخدمات الضرورية في كافة البلديات

أكد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، أن «الإمكانيات المتاحة (للحكومة) ستقسم لتنفيذ الخدمات الضرورية في كافة بلديات ليبيا بطرقة عادلة ومتوازنة»، معربًا «عن أمله في أن ينحاز السياسيون جميعًا إلى الوطن».

وجاء حديث السراج، خلال استقباله صباح اليوم الثلاثاء، بمقر المجلس الرئاسي في العاصمة طرابلس، وفدًا من أعيان ومسؤولي غدامس ضم عميد وأعضاء المجلس البلدي، إضافة إلى عضو مجلس النواب عن المدينة بشير هيبة.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني عبر صفحته على موقع «فيسبوك»، إن لقاء السراج مع وفد غدامس يأتي في إطار اللقاءات التي يجريها للاطلاع على احتياجات المناطق المختلفة في ليبيا.

وأوضح المكتب الإعلامي أن وفد بلدية غدامس عرض خلال اللقاء مجمل المختنقات في بلدية غدامس، والتي من بينها مشكلة انقطاعات المياه والصحة والمواصلات والكهرباء، إضافة إلى العناية بالمدينة القديمة وتشغيل مطار غدامس.

وأضاف المكتب الإعلامي أن الوفد أعرب عن دعمهم لحكومة الوفاق الوطني، وتقديرهم لجهود رئيس المجلس الرئاسي وحرصه على اللقاء المباشر بالقيادات والفعاليات الشعبية ومسؤولي البلديات بمناطق ليبيا المختلفة.

وذكر أن السراج تحدث لوفد غدامس «عن الوضع السياسي المنقسم وتأثيره السلبي على كافة مؤسسات الدولة الخدمية والاقتصادية والأمنية»، وعن «الظرف المالي الحرج الذي يفرض حل المشاكل وفقًا للأولويات».

وأبدى السراج للوفد ترحيبه واعتزازه بمدينة غدامس وتراثها الثقافي وإرثها الاجتماعي، وقال «إن المشاكل الخدمية متشابهة في مناطق ليبيا المختلفة وهي ليست وليدة اليوم بل تراكمت على مدى سنوات وعقود».

وقال المكتب الإعلامي إن السراج أصدر تعليمات «بتخصيص مبالغ مالية لحل المشاكل العاجلة»، وطالب وفد غدامس بأن يجتمع ممثلون عن القطاعات مع مسؤولي الوزارات المختصة للمتابعة، كما اتفق على ترحيل مخصصات أخرى لمرحلة زمنية قريبة.