غسان سلامة: ننتظر رد «الأعلى للدولة» و«النواب» بعد استشارة المجلسين

قال المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، إن وفدي «الأعلى للدولة» و«النواب»، وجدا من واجبهما استشارة المجلسين في كل من طبرق وطرابلس قبل «أن يعودا إلينا بجواب سلبي أو إيجابي»، حول النقاط الخلافية.

وأضاف سلامة، في تصريحات لوسائل الإعلام على هامش «لقاءات موسعة» عقدها في طرابلس، أن «محادثات تونس لم تكن أبدًا حوارًا، وأنا لم أسمها كذلك، فالحوار له شروط، وهي أن تضع له برنامج عمل، كما أن عليك أن تختار بنفسك الحلفاء المتحاورين لكي يكونوا ممثلين لمختلف الشعب الليبي».

وتابع، أن «ما كان حاصلاً في تونس هو إنشاء لجنة صياغة مشتركة من المجلسين، (الأعلى للدولة) و(النواب)، بهدف التوصل لصياغة مشتركة من التعديلات قبل إقرارها من البرلمان».

وأكد المبعوث الأممي إلى ليبيا: «أنا مسرور لأنه للمرة الأولى بعد سنوات من الصراع، تنشأ لجنة مشتركة وفقًا للاتفاق، وهذه سابقة جيدة للمستقبل، لأن هناك عدة نقاط للاتفاق السياسي تدعو بوضوح للتشاورات».

المزيد من بوابة الوسط