ألفانو: تعاون إيطاليا وليبيا أدى لاحتواء تدفقات الهجرة غير الشرعية

قال وزير الخارجية الإيطالي، أنجيلينو ألفانو، إن التعاون بين إيطاليا وليبيا أدى إلى احتواء متزايد لتدفقات الهجرة غير الشرعية.

وأضاف ألفانو في مقابلة مع جريدة «كورييري ديلا سيرا» الإيطالية، اليوم الثلاثاء، في مناسبة المؤتمر الأول لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا مع دول شمال أفريقيا، الذي يُفتتح اليوم في باليرمو، أن تراجع تدفقات الهجرة «يرجع أيضًا إلى تقلص عبور المهاجرين للمنطقة الحدودية مع النيجر»، مؤكدًا أن بلاده تعمل على جعل هذه النتائج دائمة.

وجدد رئيس الدبلوماسية الإيطالية دعم بلاده لجهود المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، مؤكدًا أهمية التوصل إلى أوسع توافق ممكن بين شرق البلاد وغربها.

وكانت جريدة «الغارديان» البريطانية، قالت في تقرير لها إن رئيس الوزراء الإيطالي، باولو جينتيلوني، تمكن من خفض عدد المهاجرين الوافدين على روما في يوليو وأغسطس الماضيين بنسبة 80%، لكن العدد بدأ في الزيادة بشكل مفاجئ مرة أخرى شهر سبتمبر الماضي، بينما لا يزال صراع القوة في صبراتة قائمًا.

وأشارت إلى أن استراتيجية روما لوقف تدفق المهاجرين، التي وضعها وزير الداخلية الإيطالي، ماركو مينيتي، يعتبرها الحكم الديمقراطي الحاكم بالغة الأهمية للحصول على نصيب كبير في الانتخابات المزمع عقدها الربيع المقبل.