«الأحوال المدنية» تعلق عمل مكتبها في سرت وتطلب توفير الحماية الأمنية

أكد مدير مكتب مصلحة الأحوال المدنية في سرت، إبراهيم البرق، تعليق العمل بالمكتب؛ بسبب الأوضاع الأمنية.

وقال البرق، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، إن عدم وجود حماية أمنية بالمقر، وانتشار السلاح والفوضى بين عدد من الشباب أجبرهم على تعليق العمل.

وأضاف: «إن العمل يبقى معلقًا إلى أن يتم توفير حماية أمنية سواء من الشرطة أو من إحدى الكتائب العسكرية».

وكان مقر السجل المدني تعرض لعدة سرقات خلال العام الجاري، آخرها في 4 أغسطس الماضي، حيث سُرِقت منظومة المكتب الخاصة بمنحة 400 دولار لأرباب الأسر، فضلاً عن أجهزة كمبيوتر.