الحكومة الموقتة تشكل لجنة لرصد احتياجات مدينة درنة‎

أصدر رئيس الحكومة الموقتة التي تتخذ من معسكر قرنادة (جنوب شحات) مقرًّا لها، عبدالله الثني، قرارًا يقضي بتشكيل لجنة مهمتها رصد الاحتياجات اللازمة لمدينة درنة.

وتضم اللجنة، بحسب القرار الذي اطلعت عليه «بوابة الوسط»، وكيل وزارة الاقتصاد والصناعة الدكتور سهيل عبدالمطلوب بوشيحة (رئيسًا)، وعضوية كل من وكيل وزارة العمل والشؤون الاجتماعية الدكتور أحمد يوسف شعبان، ووكيل وزارة الصحة للشؤون الفنية والخدمات الدكتور سامي عقل، ومدير إدارة المتابعة وتقييم الأداء بديوان مجلس الوزراء رضا الفريطيس، ومدير مكتب المباحث العامة درنة العقيد إبراهيم عبد الله أشم، ومندوب عن وزارة الحكم المحلي المهندس مجيد خليفة عبد المجيد، ومندوب عن إدارة المشروعات بوزارة التعليم المهندس سليمان مفتاح بوغندورة، ومندوب عن الهيئة العامة للكهرباء والطاقات المتحدة المهندس محمود إبراهيم صبرة، ومندوب عن الهيئة العامة للاتصالات والمعلوماتية المهندس خالد محمد بالعيد، ومندوب عن الهيئة العامة للمواصلات والنقل المهندس محمد حمد عبد القادر، ومندوب عن المؤسسة الوطنية للموارد المائية المهندس هلال محمد بوزيد.

وأوضح القرار أن من مهام اللجنة تحديد احتياجات مدينة درنة في مجال الخدمات المدنية للمواطنين، المتمثلة في الغذاء والأدوية والمستلزمات الطبية والكهرباء والمياه والمواصلات والاحتياجات التعليمية والمحروقات، ومعالجة موضوع المعينين والباحثين عن العمل، والتنسيق مع عميد بلدية درنة والقطاعات المختلفة، إلى جانب تبويب الاحتياجات المالية المتعلقة بذلك.

وطالب القرار اللجنة بإعداد تقرير حول الأوضاع في مدينة درنة ورفع توصياتها لرئيس مجلس الوزراء بالحكومة الموقتة «في أجل لا يتعدى أسبوعين»، كما أجاز لها الاستعانة بالموظفين العامين من ذوي الخبرة والتخصص.

المزيد من بوابة الوسط