جنتيلوني: سنواصل معركتنا للحصول على التزام أوروبي أكبر إزاء «الهجرة» بليبيا

تعهد رئيس الوزراء الإيطالي باولو جينتيلوني، اليوم الأربعاء، بمواصلة روما مساعيها للحصول على التزام أكبر من أوروبا في يتعلق بمسألة الهجرة في ليبيا.

وقال جينتيلوني، في كلمة أمام مجلس النواب قبيل اجتماع للمجلس الأوروبي في بروكسل، بحسب وكالة «أنساميد» الإيطالية إن النتائج التي حققتها إيطاليا فيما يتعلق بقضية الهجرة في ليبيا ستبقى طويلة الأمد فقط من خلال التعاون المشترك.

وأضاف: «في هذا المجلس نحن بحاجة إلى جعل الاتحاد الأوروبي يشعر بأن الأمر مَطلب مُلَّح، وإلا فإن هدف جعل تدفقات المهاجرين أكثر إنسانية وقبولًا لن يكون قابلاً للتحقيق من قبل طاقات إيطاليا وحدها».

وتابع: «سنستمر في معركتنا للحصول على التزام أكبر من الاتحاد الأوروبي إزاء قضية تدفقات المهاجرين وتوفير موارد أكثر في ليبيا»، لتمكين السلطات الليبية للسيطرة على حدود البلاد بشكل أفضل ولتغطية عمليات إعادة اللاجئين من ليبيا إلى دول أفريقية أخرى.

المزيد من بوابة الوسط