إغلاق طريق الشويرف الرابط بين شمال ليبيا وجنوبها

أغلق محتجون بمنطقة الشويرف الطريق الرئيسي الرابط بين شمال ليبيا وجنوبها، مطالبين بالإفراج عن قائد جماعة مسلحة يدعى المبروك جمعة سلطان إحنيش اعتقلته قوة الردع الخاصة أمس الاثنين.

وقال عضو المجلس البلدي الشويرف لـ«بوابة الوسط» الثلاثاء «ان المفاوضات جارية مع المحتجين على فتح الطريق ويتوقع ان تفتح قريبا تقديرا للظروف الانسانية».

أعلنت قوة الردع الخاصة، إلقاء القبض على الشخص المسؤول عن قدوم تشكيل مسلح إلى منطقة ورشفانة قبل أيام يدعى، المبروك جمعة سلطان إحنيش، رفقة شخص سوداني يدعى إمام داوود محمد الفقي، مشيرة إلى أن التشكيل المسلح حاول السيطرة على مداخل العاصمة (طرابلس).