مهاجرون مغاربة محتجزون في ليبيا يدخلون في إضراب مفتوح عن الطعام

دخل مهاجرون غير شرعيين من الجنسية المغربية تم احتجازهم في مراكز إيواء في ليبيا، في إضراب مفتوح عن الطعام والشراب، احتجاجًا على بقائهم دون أن تقدم سلطات بلادهم على تسريع إجراءات نقلهم إلى المغرب.

وقال مكتب الإعلام التابع لجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية فرع طرابلس في بيان صادر عنه أمس الجمعة، إن «مهاجرين غير شرعيين من الجنسية المغربية دخلوا منذ الأمس في إضراب مفتوح عن الطعام والشراب»، دون ذكر عددهم أو فترة بقائهم في مركز الإيواء الليبي.

وعن سبب دخول المهاجرين في إضراب، قال المكتب في بيانه: «ذلك جاء احتجاجًا عن بقائهم في مراكز الإيواء لفترة دون أن يكون هناك حل من قبل السلطات المغربية في استخراج وثائق سفر موقتة لهم لتسهيل إجراءات عودتهم طواعية وبرغبتهم إلى بلادهم المغرب جوًا».

وكان جهاز مكافحة الهجرة بطرابلس أعلن أن العمل جار على إنهاء إجراءات تسفير مهاجرين مغاربة إلى بلادهم ضمن برنامج «العودة الطواعية الإنسانية» الذي أطلقته المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة، لكنه أكد أنهم ينتظرون أن ترسل السلطات المغربية وثائق سفر للمهاجرين القابعين في مراكز الإيواء.

المزيد من بوابة الوسط