«صحة الوفاق» أكثر من 380 شخصًا بين قتيل وجريح في اشتباكات صبراتة

قالت وزارة الصحة بحكومة الوفاق الوطني إن الحصيلة النهائية للاشتباكات التي شهدتها مدينة صبراتة وصلت إلى 43 قتيلاً و340 جريحًا، مشيرة إلى أن الأضرار لحقت بالمستشفى التعليمي وقسم غسيل الكلى ومصرف الدم المركزي والمعهد القومي لعلاج الأورام وإدارة الرعاية الصحية.

وشهدت مدينة صبراتة، الأسابيع الماضية، اشتباكات عنيفة استُخدمت خلالها الأسلحة المتوسطة والثقيلة بين عدد من المجموعات المسلحة من أبناء المدينة.

ونقلت إدارة الإعلام بوزارة الصحة تصريحات لرئيس الفريق المكلّف من الوزارة بمتابعة الاشتباكات الجارية في مدينة صبراتة، سراج رجب السوري، قال فيها: «إن مستشفى صبراتة التعليمي باشر العمل بشكل جزئي نظرًا للأضرار التي لحقت به نتيجة للاشتباكات؛ كما لحقت الأضرار بوحدة الرعاية الصحية التابعة لإدارة الرعاية الصحية مما أدى إلى فساد بعض الأدوية والتطعيمات؛ وأضاف «أن قسم غسيل الكلى بدأ في استقبال الحالات بدءًا من يوم أمس الأحد».

وأعلن السوري في وقت سابق أن تقديم العلاج شمل كل المتضررين من خلال تحويل العديد من الجرحى لمصحات خاصة في كل من مدن الزنتان وطرابلس ومصراتة وصرمان وزوارة؛ لتلقي العلاج على حساب وزارة الصحة؛ كما استُقبلت حالات أخرى بمستشفى العجيلات العام ومستشفى زوارة العام أيضًا.

أما بخصوص الحالات التي يتعذّر علاجها داخل ليبيا فسيتم «علاجها بدولة تونس» وأيضًا في دولة تركيا «إن تطلّب الأمر» على حد قوله.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط