بدء جلسة مجلس النواب بحضور 102 نائب

بدأ مجلس النواب، قبل قليل، جلسة مناقشة مخرجات الحوار بالجولة الأولى لتعديل الاتفاق السياسي.

وقال عضو مجلس النواب عيسى العريبي إن اجتماع المجلس انطلق بحضور 102 نائب، وبرئاسة رئيس البرلمان عقيله صالح والنائب الثاني حميدة حومة والمقرر صالح قلمة، مشيرًا إلى إمكانية زيادة عدد النواب بسبب استمرار توافدهم.

وبدأ عدد أعضاء المجلس التوافد منذ الأمس إلى مدينة طبرق للمشاركة في الجلسة التي ستحدد موقفهم من المخرجات قبيل عودة لجنة التعديلات إلى المفاوضات مجددًا، وذلك وفق عضو المجلس سلطنة المسماري.

وكانت رئاسة مجلس النواب، دعت جميع الأعضاء إلى حضور جلستي المجلس المقرر عقدهما يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين. وقال الناطق باسم المجلس عبدالله بليحق إن مجلس النواب سيناقش في مدينة طبرق خلال الجلستين يومي 9 و10 أكتوبر الجاري ما توصلت إليه لجنة الحوار الممثلة للمجلس في اجتماعات لجنة الصياغة والحوار الليبي التي عقدت في تونسي خلال الفترة من 29 إلى 30 سبتمبر الماضي.

يشار إلى أن المبعوث الأممي، غسان سلامة، كان في زيارة الأربعاء الماضي، لرئيس مجلس النواب عقيلة صالح، واستمع لتقييمه حول لقاء لجنة الصياغة الموحدة، وعزمه لعقد جلسة يخصصها لهذا الأسبوع المقبل والإسراع في عمل لجنة الصياغة.

المزيد من بوابة الوسط