نقيب معلمي طبرق: مستمرون في الاعتصام وتصريحات المريمي «غير مقبولة»

استنكر نقيب معلمي طبرق سالم نصر تصريحات رئيس لجنة التعليم بمجلس النواب سعد المريمي بأن النقابة العامة للمعلمين «جسم غير تشريعي وليس له الحق بإيقاف الدراسة من عدمها»، مشددًا على أن اعتصام المعلمين سيظل قائمًا حتى تنفيذ مطالب المعلمين وضمان حقوقهم.

وقال سالم نصر، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، إن المريمي قال خلال مقابلة تليفزيونية إن النقابة العامة للمعلمين «نقابة غير شرعية ولم تستمد شرعيتها بالانتخابات عن طريق حضور رؤساء النقابات بكافة المدن الليبية»، وهو ما اعتبره نقيب معلمي طبرق «غير مقبول».

إلى هذا قال نصر إن الظروف التي تمر بها البلاد حالت دون التنقل بين المدن، وهو ما دفع النقابة العامة إلى مخاطبة جميع نقابات المعلمين بالمدن لإشراكهم، حيث قاموا بدورهم بإرسال أغلب الأختام والتي وصل عددها إلى 76 ختمًا على مستوى بلديات ليبيا، أسفرت عن انتخاب أعضاء مجموعة النقابة العامة للمعلمين.

وفيما رفض تصريحات النائب سعد المريمي، فإن نقيب معلمي طبرق قال إنه «لا يحق للجنة التعليم بمجلس النواب لا من قريب ولا من بعيد التدخل في عمل النقابة العامة للمعلمين»، لافتًا إلى أن النقابة العامة حصلت على المشورة من المكتب القانوني بمجلس النواب والذي وافق على اعتماد القائمة كلجنة تسييرية، وأن رئيس مجلس النواب لديه التفاصيل الكاملة.

وذكر نصر أن النقابة العامة للمعلمين قدّمت مطالب المعلمين إلى مجلس النواب، بالإضافة إلى نتائج اجتماع النقابة في شهري فبراير ومارس الماضيين، متابعًا: «فكيف يقول المريمي إنه ليس لديه أي معلومات عن هذا الأمر؟».

وأكد نقيب معلمي طبرق أن الاعتصام لا يزال قائمًا «حتى تنفيذ مطالب المعلمين وضمان حقوقهم المسلوبة».

وأصدر النقيب العام للمعلمين عبدالنبي صالح النف في الخامس من شهر أكتوبر الجاري القرار رقم 18 لسنة 2017 بإيقاف الدراسة والدخول في اعتصام للمعلمين والعاملين بقطاع التربية والتعليم.