استنفار أمني كبير في مصراتة.. والأمن يطوق موقع تفجير مجمع المحاكم

قال مصدر رفيع المستوى في مصراتة إن المدينة تشهد حاليًا استنفارًا أمنيًا كبيرًا بعد التفجير الذي استهدف به عناصر من تنظيم «داعش» مجمع المحاكم.

وأوضح المصدر، في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط» اليوم الأربعاء، أن «الأجهزة الأمنية تطوق موقع التفجير، وأن هناك سيارة هونداي (سانتافيا) سوداء اللون كان يستخدمها المهاجمون، الذين لم يتم تحديد عددهم إلى اللحظة، استدعي خبراء المتفجرات لفحصها والتأكد من عدم تلغيمها».

وكان مصدر طبي في مستشفى مصراتة كشف لـ«بوابة الوسط»، اليوم الأربعاء، أن عدد ضحايا التفجير وصل إلى 4 قتلى و20 جريحًا.

كما طالب مستشفى مصراتة المركزي العناصر الطبية والطبية المساعدة التوجه إلى المستشفى على وجه السرعة، لتغطية العجز في التعامل مع الإصابات الطارئة التي وصلت إلى المستشفى قبل قليل.

وأعلن المستشفى، عبر صفحته الرسمية على «فيسبوك»، عن حاجته الماسة لكميات من الدم في جميع الفصائل، مطالبًا المتبرعين التوجه إلى قسم الحوادث والطوارئ على وجه السرعة.

المزيد من بوابة الوسط