السفيرة الفرنسية تبدي إعجابها بتغير الهيكلية التنظيمية والإدارية لوزارة التعليم

أبدت السفيرة الفرنسية لدى ليبيا بريجيت كرومي إعجابها بالتغيرات الهيكلية التنظيمية والإدارية التي شهدتها وزارة التعليم في حكومة الوفاق الوطني، لاسيما خطوة استحداث مكتب لتمكين المرأة في تولي المناصب القيادية داخل الوزارة.

جاء ذلك خلال لقاء السفيرة بريجيت كرومي والوفد المرافق لها مع المفوض بوزارة التعليم في حكومة الوفاق الوطني عثمان عبدالجليل بمقر الوزارة في العاصمة طرابلس اليوم الثلاثاء.

وقالت وزير التعليم الليبية عبر صفحته على موقع «فيسبوك» إن لقاء عبدالجليل مع السفيرة الفرنسية «بحث أوجه التعاون بين البلدين في مجال التعليم، وتبادل الخبرات حول إصلاح النظام التعليمي والبحث العلمي وتسهيل إجراءات التأشيرة للطلبة الموفدين للدراسة بالجامعات الفرنسية».

ونوهت كرومي خلال اللقاء إلى أن سفارتها تعتزم إقامة ملتقى الأعمال الفرنسي الليبي نهاية العام الحالي بدعم من الحكومة الفرنسية وبمشاركة العديد من الشركات المتخصصه في المجال التعليمي.

وأعربت السفيرة لدى ليبيا بريجيت كرومي خلال اللقاء عن رغبتها في تعزيز التعاون مع وزارة التعليم وإعادة تفعيل برامج تعليم اللغة الفرنسية بالجامعات الليبية، وفق ما نشرته صفحة وزارة التعليم الليبية.