«حماس» تنفي القبض على خلية تابعة لها في ليبيا

نفت حركة «حماس» الفلسطينية الأنباء التي تداولت مؤخرًا بشأن القبض على خلية تابعة لها في ليبيا، معتبرة أنها «ادعاءات» و«تتعارض مع سياسة الحركة التي لا تتدخل في شؤون الدول الأخرى».

واعتبر الناطق باسم الحركة فوزي برهوم، في بيان، أن التصريحات التي نُقلت عن مكتب النائب العام الليبي في طرابلس، الصادق الصور، بشأن القبض على خلية تابعة لحماس في ليبيا «عار عن الصحة تمامًا».

وأعرب برهوم عن استغرابه من «الزج باسم الحركة في المعترك الليبي الداخلي»، معتبرًا أنّ هذه «ليست المرة الأولى التي يزج بها اسم حماس في المعترك الليبي وغيره بهدف النيل من الحركة، وضرب مصداقيتها».

وشدد المتحدث باسم حماس على أن سياسة الحركة «الراسخة هي عدم التدخل مطلقًا في شؤون أية دولة عربية أو غيرها»، وأنّها مقاومتها وبوصلتها هي «فلسطين فقط مع العدو الصهيوني وفي داخل فلسطين».

ودعا برهوم إلى وقف ما سماها «افتراءات وأكاذيب»، وضرورة «عدم الزج باسم حماس في أية مواضيع أو إشكالات داخلية لأي دولة». وتمنى في الوقت نفسه «لليبيا وشعبها السلامة والوحدة والأمن والأمان والازدهار فقوة ووحدة وازدهار الأمة قوة ودعم لقضية فلسطين».

المزيد من بوابة الوسط