«مجلس شيوخ ليبيا» يعلن الحداد على أرواح عضوي وفد المصالحة

أعلنت الأمانة العامة لمجلس شيوخ ليبيا والهيئة الاستشارية العليا ومنسقو ورؤساء المجالس بالمناطق والمدن الليبية الحداد على أرواح عضوي وفد المصالحة عبدالله نطاط وخميس سباقة اللذين أطلق عليهما الرصاص في الطريق الرابطة بين الشقيقة ومزدة.

وقال القائم بأعمال الأمانة العامة لمجلس شيوخ ليبيا أيوب الشرع لـ«بوابة الوسط» السبت: «إنه على إثر الفاجعة الأليمة التي اهتزت لها الإنسانية واستهدفت أبرز رجال المصالحة من أعضاء المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة فإن الأمانة العامة لمجلس شيوخ ليبيا والهيئة الاستشارية العليا ومنسقي ورؤساء المجالس بالمناطق المدن الليبية تعلن الحداد رسميًا على أرواح الشيوخ الشهداء الشيخ عبدالله انطاط، والشيخ خميس أسباقه».

وأضاف: «إن استهداف رجال المصالحة في هذه الظروف الاستثنائية الصعبة من تاريخ الوطن يعد جريمة نكراء».

وطالب القائم بأعمال الأمانة العامة لمجلس شيوخ ليبيا أيوب الشرع «مكتب النائب العام وهيئة تقصي الحقائق سرعة فتح تحقيق عاجل في هذه الحادثة الأليمة».