حفتر لإيطاليا: نهزم الإرهاب في ليبيا بالأسلحة.. ولا أعلم شيئًا عن «لقاء موسكو»

نفى القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر علمه بوجود ترتيبات لعقد اجتماع في موسكو مع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، مؤكدًا أنه يتطلع إلى لقاء المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، لمناقشة خارطة الطريق، التي أعلنها في نيويورك.

حفتر: أتطلع إلى الاجتماع مع المبعوث الأممي غسان سلامة لمناقشة خارطة الطريق

ونقلت وكالة «آكي» الإيطالية تصريحات حفتر خلال حديثه مع صحيفة «كوريري ديلا سيرا»، والتي أكد فيها أنه يتطلع إلى الاجتماع مع المبعوث الأممي غسان سلامة لمناقشة خارطة الطريق.

وحول دعوة الحكومة الإيطالية لـ«اختيار المسار السياسي إذا كان ينوي تقديم نفسه لقيادة ليبيا»، قال حفتر: «بالنسبة لمسألة استخدام القوة، نحن لسنا بحاجة إلى المشورة (..) من الواضح أننا نفضل طرق السياسة، لكن عندما لا تنجح هناك حاجة إلى حلول أخرى».

وطالبت الحكومة الإيطالية حفتر بـ«مواجهة خصومه سياسيًا والتخلي عن التحركات العسكرية ضد حكومة الوفاق الوطني بقيادة فائز السراج في طرابلس».

وأضاف حفتر: «إننا نهزم الإرهاب الآن في ليبيا، ليس بالوسائل الدبلوماسية بل بالأسلحة. فنحن من يقرر كيفية الدفاع عن بلدنا وشعبه. وإلى اللحظة لم نستخدم القوة لحل الأزمة السياسية الداخلية».

وبشأن الترتيبات التي تتخذها موسكو لعقد لقاء بين حفتر والسراج، قال القائد العام للجيش إنها «المرة الأولى» التي يسمع فيها عن هذا اللقاء.

وكانت مصادر روسية، قالت أول أمس الأربعاء، إن موسكو تقوم بالإعداد للقاء قريب سيجمع القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج.

المزيد من بوابة الوسط