ألفانو للسراج: لهذا السبب رحبت إيطاليا بالمشير حفتر

قال وزرير الخارجية الإيطالي أنجلينو ألفانو، اليوم الخميس، خلال لقائه رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج في طرابلس، إن إيطاليا لا ترى مجالاً للحل العسكري للأزمة الليبية، مشيرًا إلى أن ترحيب الحكومة الإيطالية بالمشير خليفة حفتر خلال زيارته روما، الثلاثاء الماضي، كان «جزءًا من الجهود الإيطالية لرؤية ليبيا موحدة».

وأضاف ألفانو، بحسب بيان نُـشر على موقع وزارة الخارجية الإيطالية، أنه مع ذكرى مرور عامين على توقيع اتفاق الصخيرات السياسي «يجب أن تكون هناك أي فرصة لتجديد الالتزام الجماعي بهدف الوصول لحل مشترك».

وقال: «إن التعاون بين إيطاليا وليبيا إيجابي، وليس فقط في ما يتعلق بإدارة تدفقات الهجرة»، مضيفًا: «إن ذلك التعاون سيسمح بإعادة الأمن تدريجيًّا، الذي من شأنه أن يسمح بالتنمية الاجتماعية والاقتصادية ونمو ليبيا».

إقرأ أيضًا: إيطاليا تطالب حفتر بالتخلي عن التحركات العسكرية ضد «الوفاق»

وتابع: «إن إيطاليا تهدف إلى تعميق آفاق الشراكة الثنائية، مع إيلاء اهتمام خاص إلى قطاعي الأمن والاقتصاد، لا سيما من حيث الهياكل الأساسية ونظام الطيران المدني».

المزيد من بوابة الوسط