«محاربة داعش» بصبراتة تحذر المدنيين من دخول منازلهم قبل تطهيرها من المفخخات

أصدرت غرفة محاربة تنظيم داعش بصبراتة بيانًا اليوم الخميس، أكدت فيها «تقدمها على خصومها في المدينة وسيطرتها الكاملة على المدينة الأثرية»، مشيرة إلى أنها «تقترب من تحرير صبراتة».

وقالت الغرفة، في بيان نشرته اليوم، إن «المليشيات الإرهابية تتهاوى أمام ضربات قواتنا الباسلة».

وحذر البيان «جميع أهالي وسط المدينة من الدخول إلى منازلهم قبل أن يتم تطهيرها من أي ألغام مزروعة عن طريق مفرزة الهندسة العسكرية حفاظاً على أرواحهم، بعد العثور على مفخخات بعض البيوت والسيارات».

وأكدت أن «جيشنا غير معني بأي تجاذبات سياسية، وأن ما نقوم به فقط هو لتطهير المدينة من قوى الشر والإرهاب والجريمة، وتأمين الوطن والمواطن وحماية الممتلكات العامة والخاصة»، مختتمًا تصريحاته بقوله إنه «يقف على مسافة واحدة من الجميع».