الصديق الصور يعلن جنسيات المنضمين تحت لواء «داعش ليبيا»

قال رئيس التحقيقات بمكتب النائب العام المكلف الصديق الصور إن أكثر الجنسيات التي انضمت تحت لواء تنظيم داعش، كانت التونسية والمصرية والسودانية إلى جانب الجنسيات الأخرى.

وأكد الصور، خلال المؤتمر الذي عُقد اليوم لإعلان نتائج التحقيقات مع عناصر تنظيم «داعش» الذين جرى القبض عليهم خلال تحرير سرت، وعدد من عناصر سرايا الدفاع عن بنغازي، أن مدينة صبراتة كانت تستقبل المقاتلين من تونس قبل توجيههم للتدريب والقتال.

وأشار إلى أن بني وليد كان مسؤولاً عنها إبراهيم الخازمي وهو مطلوب القبض عليه، مشيرًا إلى أنه زارها أيضًا كثير من عناصر تنظيم داعش.

المزيد من بوابة الوسط