نائب رئيس حزب تحالف القوى الوطنية يحذر من إجراء الانتخابات

حذر نائب رئيس حزب تحالف القوى الوطنية، صفوان المسوري، من إجراء انتخابات برلمانية أو رئاسية في ليبيا حاليًا، واصفًا المناخ العام بأنه «غير آمن وغير صحي» للقيام بذلك، مشيرًا إلى أن الأهم الآن هو «محاولة إحداث أكبر نوع من التوافق على برنامج عمل حكومي يعنى بإزالة معوقات قيام الدولة».

وقال صفوان المسوري في مقابلة مع موقع «عربي 21» الخميس إن الحزب سيتحالف فقط مع «مَن يؤمن بالديمقراطية والتداول السلمي للسلطة وينبذ العنف والإرهاب»، وأنهم في الحزب يدهم «ممدوة للجميع من أجل برنامج وطني لإنقاذ ليبيا من أزماتها».

وأضاف: «التفكير في الانتخابات الآن يعد خطأً كبيرًا، فالمناخ الحالي ليس مناخًا صحيًا لإجراء انتخابات. الأهم الآن هو محاولة إحداث أكبر نوع من التوافق على برنامج عمل حكومي يعنى بإزالة معوقات قيام الدولة».

وتابع المسوري قائلاً: «في تصوري أن برنامجًا مثل هذا يتطلب فترة ما بين عام وعام ونصف، وبعد ذلك قد يكون من الممكن الحديث عن الانتخابات».

ورحب المسوري بخارطة الطريق التي اقترحها المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، مطالبًا بـ«ضرورة تجميع القوى الفاعلة في المشهد الليبي لحضور المؤتمر الوطني الذي أشارت إليه الخارطة، وكذلك الاتفاق على برنامج عملي لحل الأزمات والانتقال للمراحل الأخرى».

وذكر نائب رئيس التحالف أن علاقة الحزب بكثير الأطراف السياسية في الداخل جيدة، لكنه أكد أن قيادات الحزب مجبرة على التواجد خارج ليبيا.