تعليق العمل ببلدية بنت بيه احتجاجًا على قطع إمدادات الوقود

قال عضو المجلس البلدي لبلدية بنت بيه بوادي الآجال، سعد يحمد، إن العاملين بجميع الإدارات التابعة للبلدية علقوا العمل في المدينة، احتجاجًا على أزمات قطع إمدادات الوقود والغاز والتي أثرت سلبًا على سير العمل.

وتابع يحمد، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، أن البلدية أصدرت بيانًا رسميًا، اليوم الأربعاء، أوضحت فيه سبب تعليقها العمل، والذي جاء فيه أن قرارهم جاء نتيجة الأوضاع التي تمر بها ليبيا والجنوب خاصة من أزمات قطع إمدادات الوقود والغاز، والتي شلت حركة الموظفين.

وأشار إلى أن تعليق العمل مستمر حتى توفير الوقود والغاز بالمحطات ومراكز التوزيع داخل نطاق بلديات وادي الأجال، مؤكدًا أن العمل «يقتصر فقط على مخاتير المحلات».

وتعاني بلدية بنت بيه بوادي الآجال 100 كلم جنوب مدينة سبها، أزمةً في الوقود والخدمات الصحية ونقصًا شديدًا في الأدوية والمستلزمات الطبية.

يشار إلى أن بلدية غريفة بوادي الآجال علقت العمل الأسبوع الماضي تضامنًا مع حراك كفى صمتًا، والذي خرج في تظاهرات ببلديات أوباري وبنت بيه وغريفة ضد الأوضاع المعيشية المتردية التي يعيشها المواطن.

المزيد من بوابة الوسط