الهادي الصغير يكشف كواليس جلسة اليوم لتعديل الاتفاق السياسي

قال عضو لجنة الحوار عن مجلس النواب، الهادي الصغير، إن لجنتي الحوار عن مجلسي الدولة والنواب اجتمعتا في تونس اليوم الثلاثاء، لاستكمال النقاش حول تعديل الاتفاق السياسي.

وأضاف الصغير في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط»، أن أولى جولات مفاوضات تعديل الاتفاق السياسي تمت بحضور 24 نائبًا عن مجلس النواب، و14 عضوًا من مجلس الدولة، تحت رعاية وإشراف المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة.

وأشار إلى أنه تم خلال الاجتماع الاتفاق على لجنة صياغة تضم ستة من مجلس الدولة، وعشرة من مجلس النواب لتجتمع ظهر اليوم.

وأوضح الصغير أن الجلسات ستستمر لمدة خمسة أيام تقريبًا، حتى تتم مناقشة ما سيتم الاتفاق عليه من نقاط لتعديل الاتفاق السياسي.

وأكد الصغير أن «التعديلات ستشمل المجلس الرئاسي، بحيث يصبح متكونًا من رئيس ونائبين، وأن الحكومة منفصلة عن المجلس الرئاسي، ورئيس الحكومة منفصل عن المجلس الرئاسي، وعودة المنتخبين يوم 7 يوليو 2012 للمؤتمر الوطني العام».

وأشار إلى أن خارطة الطريق التي قدمها المبعوث ألأممي إلى ليبيا غسان سلامة مقسمة إلى مرحلتين، الأولى هي التعديلات، والثانية مؤتمر وطني عام للمصالحة يضم كل الأجسام، على أن يكون بجلسة لمرة واحدة.

وأكد أنه يتم تجهيز الصياغة والبنود التي تحتاج إلى تعديلات، سيتم بعدها الاتفاق على اسم مدينة ليبية يتم فيها اللقاء بين اللجنتين.