الدنمارك تطالب ليبيا بدعم مرشحها لرئاسة مجلس حقوق الإنسان

طالب وزير خارجية الدنمارك أندرس صامويلسن دعم ليبيا لمرشح بلاده لرئاسة مجلس حقوق الإنسان.

والتقى وزير الخارجية المفوض محمد سيالة، نظيره الدنماركي أندرس صامويلسن، لاستعراض ملفات التعاون الثنائي والقضايا ذات الأهتمام المشترك وسبل تعزيز التعاون والاستفادة من رغبة الدنمارك في تقديم الدعم والمساندة للشعب الليبي.

وعبر سيالة في بيان صادر عن وزارة الخارجية الليبية، أمس الخميس، عن «عمق ومتانة العلاقات بين البلدين الصديقين».

من جانبه، أكد الوزير الدنماركي «حرص بلاده الشديد لمساندة ليبيا حكومة وشعبًا»، منوهًا بـ«قدم وعراقة العلاقة الدبلوماسية بين البلدين الصديقين».

وكان سيالة، التقى وزير الخارجية الهولندية بيرت كويندرس، لبحث تنفيذ خارطة الطريق لحل الأزمة الليبية، كما بحث سيالة ووزير الخارجية الهولندية، مجالات التعاون الثنائي بين البلدين لتحقيق فرص أكبر للتعاون لتطوير العلاقات بما يعود بالنفع بين الشعبين الصديقين.