جينتيلوني يطالب بـ«عودة قوية» لمنظمات الأمم المتحدة إلى ليبيا

قال رئيس الوزراء الإيطالي باولو جينتيلوني، إنه سيطالب بـ«عودة قوية» لمنظمات الأمم المتحدة إلى ليبيا.

وأضاف جينتيلوني في تصريحات من نيويورك، على هامش أعمال الدورة الـ72 للجمعية العامة للأمم المتحدة: «سأقترح ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، وسنحث الأمم المتحدة على العودة إلى ليبيا. فهناك حاجة إليها لعملية السلام ولتحقيق استقرار البلاد ولقضية الهجرة».

وأشار رئيس الحكومة الإيطالية إلى أن «ظروف اللاجئين والمهاجرين فى ليبيا تحتاج إلى مراقبة وتحسين، وبشأن حقوق الإنسان هناك بعض الحالات المخزية والمخجلة».

وناشد جينتيلوني بـ«اتباع نهج متعدد الأطراف، وتعزيز التفاهم بين جميع الدول (..) إذا لن نعمل سويًا، فلا يمكن مواجهة مثل هذه التحديات».

وكان رئيس البعثة الأممية للدعم في ليبيا ومبعوث الأمين العام، غسان سلامة، أعلن مؤخرا في تصريحات صحفية عن النية لعودة البعثة، التي تتخذ تونس مقرا مؤقتا لها، للعمل مباشرة من ليبيا خلال شهر أكتوبر المقبل.

المزيد من بوابة الوسط