سيالة يبحث مع مساعد أمين «الأمم المتحدة» تنفيذ خارطة الطريق من أجل ليبيا

التقى وزير الخارجية المفوض بحكومة الوفاق الوطني محمد سيالة، أمس الأربعاء، مساعد أمين عام الأمم المتحدة للشؤون السياسية جيفري فيلتمان، بمقر الأمم المتحدة، لبحث تنفيذ خارطة الطريق من أجل ليبيا.

وبحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية، عبر صفحتها الرسمية بـ«فيسبوك»، فإن سيالة وفيلتمان التقيا على هامش الدورة 72 من أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، وبحثا ترتيب تنفيذ خارطة الطريق من أجل ليبيا التي عرضها المبعوث الخاص أمام الاجتماع رفيع المستوى حول ليبيا.

وأشار البيان إلى أن المسؤولين ناقشوا أبرز القضايا والمستجدات وتطورات الأحداث في ليبيا والمنطقة والعالم.

ووقَّع محمد الطاهر سيالة، الأربعاء، على معاهدة حظر الأسلحة النووية بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، خلال مشاركته في حفل رفيع المستوى بمشاركة ممثلين عن 50 دولة، وفق المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية الليبية في طرابلس.

وكان المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة قال أمام اجتماع مجلس الأمن حول الأزمة الليبية، «إن الأمم المتحدة ستنظم مؤتمرًا وطنيًّا عقب تعديل الدستور بمشاركة كافة المؤسسات».

وأشار سلامة إلى أن الاتفاق السياسي الليبي هو الإطار الأساسي لحل الأزمة لكنه بحاجة إلى تعديل، ومن ثم عقد مؤتمر وطني بمشاركة ممثلين عن مجلسي النواب والدولة وكافة المؤسسات سيفتح الباب لدعم كل المهمشين الذين لم يشاركوا في العملية السياسية لتحقيق مصالحة وطنية.

المزيد من بوابة الوسط