«الأغذية العالمي»: نزوح 240 ألف شخص جراء الصراع في ليبيا

قال برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة إن الصراع الدائر في ليبيا منذ أكثر من ست سنوات، تسبب في نزوح 240 ألف شخص من منازلهم.

وأضاف البرنامج، في تغريدة اليوم الأربعاء عبر موقع التدوينات القصيرة «تويتر»، أن النزاع في ليبيا أضر بشكل كبير بالاقتصاد والأشخاص في البلاد، مشيرًا إلى أن كثيرًا من الأسر الليبية تصارع في ظل الاشتباكات المستمرة في البلاد لتوفير احتياجات أفرادها من الطعام.

وكان برنامج الأغذية العالمي قال في يوليو الماضي إن «الوضع الإنساني في ليبيا لا يزال آخذًا في التدهور بسبب الصراع الدائر، وعدم الاستقرار السياسي والاقتصادي، مما ينعكس سلبًا على الظروف المعيشية للأسر وقدرتهم على تأمين احتياجاتهم الأساسية، بينها الغذاء».

وذكر البرنامج آنذاك أنه يحتاج إلى 9.5 مليون دولار أميركي لمواصلة توفير المساعدات الغذائية الحيوية إلى الأسر في ليبيا على مدار الستة أشهر المقبلة، بالتزامن مع إعلان إيطاليا تقديمها مساهمة بلغت نحو 1.16 مليون دولار، ستستخدم لتوفر مساعدات غذائية إلى عشرات الآلاف من الليبيين المتضررين من الصراع.

ويهدف برنامج الأغذية العالمي في 2017 إلى الوصول لـ175 ألف شخص في ليبيا من المتضررين جراء الجوع والصراع الدائر.

المزيد من بوابة الوسط