مساهل يمثل الجزائر في الاجتماعات الوزارية حول ليبيا بنيويورك

أعلنت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية مشاركة وزيرها عبدالقادر مساهل في الاجتماعات الوزارية المقررة حول ليبيا ومالي، على هامش أشغال الدورة الـ72 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، التي انطلقت اليوم الثلاثاء.

ووفق بيان لوزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، فإن هذه الدورة المنظمة تحت شعار «محورية الإنسان لتحقيق السلام والعيش الكريم للجميع على كوكب مستدام»، ستشهد انعقاد سلسلة من اللقاءات رفيعة المستوى بمشاركة 193 دولة عضو في الأمم المتحدة.

وقال المصدر ذاته: «سيشارك مساهل في أشغال الاجتماع الوزاري للمنتدى الشامل لمكافحة الإرهاب، بالإضافة إلى الاجتماعات الوزارية حول مالي وليبيا».

ومن المقرر أن يطرح الملف الليبي في مختلف الاجتماعات المقررة على هامش الدورة، ولا سيما تلك الخاصة بمجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي ودول عدم الانحياز ومجموعة الـ77.

وينسق بنيويورك الوزير الجزائري مع نظيريه التونسي خميس الجهيناوي والمصري سامح شكري، حول الجهود المتوصل إليها لحل الأزمة الليبية.

ووفق بيان الخارجية الجزائرية سيجري مساهل «محادثات ثنائية مع عدد من نظرائه حول القضايا الثنائية، والإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك».

المزيد من بوابة الوسط