عمداء بلديات الجنوب يتفقون على وضع آلية محكمة لتأمين وصول الوقود للمنطقة

اتفق عمداء بلديات الجنوب خلال اجتماعهم، اليوم الاثنين، بديوان المجلس البلدي الجفرة على وضع آلية أمنية محكمة ودائمة بالتعاون مع الجهات الأمنية المختصة بالمنطقة؛ لتأمين وصول الوقود لمناطق الجنوب كافة من الجفرة حتى أوباري وغات في جنوب غرب البلاد.

وأوضح رئيس اتحاد بلديات الجنوب عميد بلدية الشويرف، حسن القذافي، لـ«بوابة الوسط» أن الاجتماع خصص لوضع آلية خاصة بالجنوب لتأمين وصول شحنات الوقود للمنطقة من مستودعات مصراتة إلى مستودع سبها النفطي، مؤكدًا أن الاجتماع الذي عقد بمصراتة جرى خلاله الاتفاق على وضع الترتيبات الأمنية لضمان سلامة شاحنات نقل الوقود القادمة للجنوب.

كما أكد القذافي أن الترتيبات الأمنية التي جرى الاتفاق بشأنها خلال اجتماع مصراتة «تم وضعها بالكامل»، مشيرًا إلى أن مستودع مصراتة على أهبة الاستعداد لإرسال شحنات الوقود إلى المنطقة الجنوبية باستمرار، منوهًا إلى أنه في غضون يومين سيتوافر الوقود بكميات كبيرة في مناطق الجنوب كافة.

ودعا القذافي المواطنين إلى التعاون ودعم الجهات الأمنية والمجالس البلدية للمحافظة على تأمين الطرق وعدم الإضرار بسيارات وشاحنات نقل الوقود، وقال إن الوضع في الجنوب «معطل بالكامل حيث وصل سعر أسطوانة الغاز إلى 80 دينارًا والحصول عليها بصعوبة، ولتر البنزين وصل في غات إلى أربعة وخمسة دينارات».

وضم الاجتماع عمداء بلديات مرزق والشرقية وتراغن ووادي عتبة وأوباري وغات وبراك الشاطئ والبوانيس والغريفة والشويرف والجفرة.

من جانبه أكد رئيس مجلس أعيان بلدية الشويرف، علي حسين أبونجيم، لـ«بوابة الوسط» الاتفاق مع غرفة عمليات الجفرة، ومجموعة عمليات الردع بالمنطقة الجنوبية مع منطقة سبها العسكرية على كيفية تأمين الوقود ووصوله لكافة المناطق بالجنوب.

وقال أبونجيم «إن تجار الأزمات والأيدي السوداء متواجدون بقوة لاختلاق هذه الأزمات»، لافتًا إلى أنهم لاحظوا «عند تسيير عدد قليل من ناقلات الوقود إلى المنطقة أنها لا تتعرض لأي أذى على الطريق رغم أنها تسير دون حماية، لكن عندما تسيير قافلة بأعداد كبيرة تصل من 100 إلى 200 سيارة فإنها تتعرض لعمليات سطو لأنها تضرب السوق السوداء، لأن هناك من يحرك هذا وتختلف الأغراض من طرف أو جهة أو أشخاص».

وأكد عميد بلدية الجفرة، عثمان احسونة، أن الجهات الأمنية كافة أبدت استعدادها لتأمين الطرقات من أبونجيم إلى الجفرة ومن الجفرة إلى المنطقة الجنوبية، موضحًا أنه جرى تحرير محضر هذا الاجتماع وسينقل محضر الاتفاق إلى المجلس البلدي مصراتة، كما سيعمم وستحل أزمة الوقود في أقرب وقت.