مصدر أمني: 3 متهمين أقروا بارتكاب جريمة قتل الطفل حمزة السعيطي

قال مصدر أمني بقسم التحريات العامة إنه تم القبض على ثلاثة متهمين بقتل الطفل حمزة الكيلاني السعيطي (15 عامًا)، الذي عُـثر على جثته بمشروع الصفصفة في منطقة القوارشة وعليها آثار تعذيب وطلقات نارية.

وقال المصدر، الذي فضل عدم نشر اسمه، في تصريحات إلى «بوابة الوسط» اليوم الخميس، إن المقبوض عليهم كانوا من أصدقاء المجني عليه، واقتادوه من محل إقامته بمنطقة بلعون إلى مشروع الصفصفة بمنطقة القوارشة، وعذبوه ثم قتلوه رميًّا بالرصاص.

وأوضح المصدر أن المتهمين أقروا بارتكاب الجريمة، لكنهم لم يفصحوا عن أسبابهم لذلك، قائلاً إنه سيتم كشف ملابسات الجريمة في وقت لاحق.

وكانت مصادر قريبة من عائلة السعيطي صرحت إلى «بوابة الوسط»، أمس الأربعاء، بأن حمزة تم خطفه، ولم ترد عنه أية معلومات، وتم إبلاغ مركز شرطة الفويهات بفقدان الاتصال به.

وأوضحت المصادر أن عائلة السعيطي أبلغت بأنه تم العثور على جثته بعد ذلك بمشروع الصفصفة، وعليها آثار تعذيب وطلقات نارية، دون ذكر أية تفاصيل حول واقعة الخطف.

وفي السياق ذاته، قال أحد سكان منطقة بلعون في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، إن المعلومات المتداولة بالمنطقة تفيد بأن حمزة تم خطفه من أمام مطعم مراكش على مرأى ومسمع من الجميع، ولم يتدخل أحد لإنقاذه، فيما لم تعلن الجهات المختصة تفاصيل واقعتي الخطف والقتل.

المزيد من بوابة الوسط