عميد بلدية شحات المكلف ينفي خروج تظاهرة أمام مقر الحكومة الموقتة

قال عميد بلدية شحات المكلف، عز الدين الشريف، إن مجلس حكماء وأعيان المدينة لم يتظاهروا أمام مقر الحكومة الموقتة بمعسكر قرنادة جنوب المدينة بمنطقة الجبل الأخضر.

ونفى الشريف في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط» اليوم الأربعاء وجود تظاهرة أمام مقر ديوان رئاسة الوزراء، مؤكدًا أن عددًا من المحتجين توجهوا إلى المقر وتحدثوا دون أي تظاهرات ولا يحملون حتى لافتات أو شعارات.

وأضاف قائلًا: إن «حكماء مدينة شحات باستطاعتهم إيجاد الحلول المناسبة للمشاكل والعراقيل كافة دون التطرق إلى مثل هذه الأعمال»، مؤكدًا أن قرار توقيفه عن العمل هو قرار حكومي، وسيتبع الإجراءات القانونية من الجهات المختصة للتأكد من صحتها أو عدمها.

وكان مصدر محلي، قال لـ«بوابة الوسط» أمس الثلاثاء، إن عددًا من حكماء وشباب مدينة شحات تظاهروا أمام مقر الحكومة الموقتة بمعسكر قرنادة جنوب المدينة، احتجاجًا على إيقاف عميد البلدية الدكتور صالح علي محمد عبيد الله عن العمل، وإحالته للتحقيق من قبل وزارة الحكم المحلي.

وأكد أنه من بين المتظاهرين رئيس مجلس الحكماء أحمد نصر، وأعضاء المجلس سالم بوغريب، وحسين معتوق، وشباب من المدينة التقوا نائب رئيس الحكومة الموقتة لشؤون الهيئات عبدالرحمن الأحيرش، الذي أكّد لهم «أنه ليس لديه أي علم بهذا القرار، وأنه سيسعى لمناقشة القرار مع وزير الحكم المحلي».

المزيد من بوابة الوسط