انطلاق أعمال المؤتمر العلمي لمناهضة العنف ضد الأطفال بطرابلس

افتتحت منظمة طموحي للتأهيل والتدريب والثقافة أعمال المؤتمر العلمي الدولي لمناهضة العنف ضد الطفل، اليوم الاثنين، بفندق المهاري بطرابلس، بحضور مدير مكتب ثقافة الطفل ومدير إدارة الشؤون الإعلامية بالهيئة العامة للثقافة، وعدد من مؤسسات المجتمع المدني والشخصيات المعنية بمجال الطفولة.

وأطلقت رئيسة منظمة طموحي فاطمة السليني أعمال المؤتمر العلمي بكلمة ترحيبية بالحضور، معلنة بداية الجلسات العلمية بتقديم أوراق العمل بالمؤتمر.

وبحسب الدكتور حسين الغول رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر فإن المشاركين سيناقشون 25 ورقة علمية مستوفية الشروط الأكاديمية والعلمية من واقع 37 ورقة تم تحكيمها من قبل اللجنة العلمية. ومن المقرر أن تناقش أوراق المؤتمر في ست جلسات على مدار يومين وفق رؤية اجتماعية ونفسية وقانونية.

ووجهت السليني الشكر لكل من ساهم في المؤتمر من شركة لبيانا للهاتف المحمول وبريد ليبيا والجمعية الليبية للإخصائيين الاجتماعيين، وجهود الهيئة العامة للثقافة في توفير الدعم اللوجستي لمطبوعات المؤتمر العلمي لمناهضة العنف ضد الطفل.

كما أقيم على هامش المؤتمر معرض للكتاب بإشراف كل من مكتبة خديجة الجهمي والمكتبة القومية المركزية، عرضت خلاله كتب تعنى بمشاكل العنف ضد الطفل وكيفية مواجهتها والتغلب عليها وإيجاد حلول لها، كما تقدم بريد ليبيا بمقترح إصدار طابع بريدي للعام 2017 يحمل شعار لا للعنف ضد الطفل، وتم عرض لوحات تشكيلية صورت واقع العنف الذي يتعرض له الطفل. ومن المقرر أن يختتم المؤتمر أعماله غدًا الثلاثاء بتلاوة التوصيات الختامية.