رئيس الحكومة الموقتة يتفقد منطقة قنفودة

قام رئيس الحكومة الليبية الموقتة، عبدالله الثني، وعميد بلدية بنغازي المستشار عبدالرحمن العبار بجولة تفقدية داخل منطقة قنفودة؛ للاطلاع على حجم الأضرار التي خلفتها الجماعات الإرهابية، واستمعا إلى رئيس المجلس المحلي بمنطقة قنفودة وعدد من أعيانها بشأن الصعوبات التي تواجههم.

وأكد الثني على ضرورة إعطاء الأولوية القصوى للمناطق المتضررة مثل قنفودة والصابري ووسط البلاد وبوصنيب والليثي والقوارشة والهواري وبوعطني، مضيفًا أنه سيتم تكليف الوزراء ورؤساء الهيئات المعنيين بتوفير احتياجات تلك المناطق، وزيارة المناطق المتضررة خلال الأيام القادمة لمعالجة كافة المشاكل والإسراع في توفير الأساسيات التي من شأنها إعادة الحياة بشكل طبيعي لتلك المناطق.وحضر الجولة وكيل وزارة الصحة بالمنطقة الشرقية ومسؤول قطاع التعليم ببنغازي ومدير إدارة توزيع الكهرباء بسهل بنغازي بالشركة العامة للكهرباء.

المزيد من بوابة الوسط