الزرزاح: مشايخ وأعيان تاورغاء في مصراتة الاثنين لبحث لم الشمل

كشف رئيس لجنة المصالحة (مصراتة - تاورغاء)، يوسف الزرزاح، عن اجتماع مقرر الاثنين المقبل لمشايخ وأعيان المدينتين داخل مدينة مصراتة، لبحث كيفية توحيد الخطاب الديني بما يخدم المصالحة ولم الشمل.

وقال الزرزاح، في اتصال هاتفي أجرته معه «بوابة الوسط» اليوم السبت، إن أهمية هذا اللقاء تكمن في أن ولأول مرة يلتقى مشايخ وأعيان تاورغاء بنظرائهم في مصراتة داخل مدينة مصراتة.

كما أوضح أن جدول أعمال اللقاء يتمحور حول كيفية توحيد الخطاب الديني بالمساجد من أجل المصالحة ولم الشمل وتطمين الشارع التاورغي بجدية المصالحة وضرورة عودتهم إلى مدينتهم، وقبول الشارع المصراتي بهذا الأمر.

إلى ذلك، كشف الزرزاح عن لقاء آخر مقررًا له يوم 19 سبتمبر الجاري في مدينة طرابلس، يضم لجنتي مصراتة وتاورغاء، والمجلس البلدي مصراتة، والمجلس المحلي تاورغاء، والمبعوث الأممي غسان سلامة، والمجلس الأعلى للدولة، والمجلس الرئاسي «من أجل الضغط على المجلس الرئاسي لتنفيذ بنود الاتفاق»، على حد قوله.

وحول آخر المستجدات على أرض الواقع، قال الزرزاح إن وفد لجنة المصالحة مصراتة التقى خلال الأيام الماضية آمر المنطقة الوسطى اللواء محمد الحداد، وناقشنا إمكانية تأمين مدينة تاورغاء، مضيفًا أن الحداد أكد من جانبه أنه خلال 40 يومًا سيتم تجهيز معسكر تاورغاء للقيام بمهام حماية المدينة.

أشار الزرزاح أيضًا إلى زيارتهم مدير فرع الشركة العامة للكهرباء بالمنطقة الوسطى المهندس سالم قزيط، الذي سلموه موافقة الشركة على بدء العمل على تقييم الوضع وتقديم تقرير كامل على وضع المنطقة للحكومة للبدء في تجهيز المدينة لقاطنيها.

المزيد من بوابة الوسط