«صحة الموقتة» تدين الاعتداء على طبيب بقسم الإسعاف في مستشفى الجلاء‎

دانت وزارة الصحة في الحكومة الموقتة، حادثة تعرض طبيب المخ والأعصاب، معتز بوخطوة، للطعن من قبل أحد المنتسبين للجيش، أمس الأربعاء، أثناء تأدية عمله في قسم الطوارئ بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث في مدينة بنغازي.

وقالت الوزارة في بيان تلقته «بوابة الوسط»، اليوم الخميس، إنها ستتخذ الإجراءات «الصارمة» تجاه المعتدين على أي من كوادرها أثناء تأدية واجبهم المهني والإنساني في مواقع العمل المختلفة.

وأكدت وزارة الصحة بالحكومة الموقتة أنها «لا تتهاون إزاء أي اعتداء على كوادرها»، مشيرة إلى أنها «خاطبت الجهات الأمنية المختصة حول الاعتداء الأخير لاتخاذ المقتضيات القانونية».

ولفت البيان إلى أن «الاعتداءات على الكوادر الطبية والتمريضية انخفضت خلال الأعوام الثلاثة الماضية، بشكل كبير بمدينة بنغازي»، وبيَّـن أن الوزارة «سجلت اعتداءين اثنين في الشهر الأول من العام الحالي مقارنة بالاعتداءات المتكررة إبان ثورة فبراير وحتى نهاية العام 2014 بشرق البلاد».

وتعرَّض أمس الأربعاء طبيب المخ والأعصاب، معتز بوخطوة، للطعن من قبل أحد المنتسبين للجيش، أثناء تأديته عمله في قسم الطوارئ بمستشفى الجلاء في بنغازي، فيما قال مدير المستشفى، الدكتور خالد الجازوي لـ«بوابة الوسط»: «إن الدكتور معتز أُجريت له الإسعافات الأولية وإنه بحالة صحية جيدة»، مشيرا إلى قيام الشرطة العسكرية بـ«القبض على الجاني».

المزيد من بوابة الوسط