الأمن المركزي أبوسليم يكشف ملابسات اختفاء موظف بمصرف ليبيا المركزي

قال رئيس وحدة التحقيقات والتحري بالأمن المركزي أبوسليم، لطفي الحراري، إن الموظف التابع لمصرف ليبيا المركزي طرابلس المبروك الرجباني موجود لدى «الأمن المركزي أبوسليم» على ذمة قضايا جنائية وأمنية، وجرى استدعاؤه بشكل قانوني وبعلم أسرته، وإنه يعامل وفق الإجراءات القانونية المتبعة إلى حين استكمال التحقيقات معه وعرضه على النيابة العامة.

واستنكر الحراري البيان الصادر عن المصرف المركزي بشأن اختطاف المعني من جهة مجهولة، واصفًا البيان بأنه «لا يرتقي لحجم مؤسسة عريقة كالمصرف المركزي الذي لديه كل العلم بأن المعني موقوف على ذمة قضايا جنائية».

ونظـم العاملون بمصرف ليبيا المركزي، صباح الأربعاء 6 / 9 / 2017، وقفة احتجاجية أمام مقر المصرف بطرابلس، تنديدًا باختطاف زميلهم المبروك الرجباني مدير إدارة تقنية المعلومات بالمصرف، من قبل جهة مجهولة.

وقد استنكر العاملون بالمصرف، في وقفتهم الاحتجاجية، عمليات الاختطاف المتكررة، التي يتعرَّض لها زملاؤهم بالمصرف، وناشدوا الجهة الخاطفة إطلاقه في أقرب وقت، وطالبوا الجهات الأمنية بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة للسعي لإطلاقه، ومنع تكرار مثل هذه الأعمال مستقبلاً.

كما أعرب المحتجون عن تضامنهم التام مع أسرة وأقارب زميلهم المختطف، داعين الله العلي القدير أن يعجل بإطلاقه، وعودته إلى أسرته وأطفاله سليمًا معافى.

المزيد من بوابة الوسط