اجتماع شيوخ العواقير اليوم في «برسس» شرق بنغازي

يعقد أعيان وشيوخ قبيلة العواقير اجتماعًا في بلدة برسس 57 كلم شرق بنغازي مساء الثلاثاء، وهو الاجتماع الثاني الذي يعقدونه خلال هذا الأسبوع، «من أجل معالجة الانقسام الحاصل في القبيلة نتيجة الأزمة السياسية التي تشهدها البلاد» وفق أحد أبناء القبيلة.

ودعا أعيان وشيوخ قبيلة العواقير في اجتماعهم الأحد الماضي أبناء القبيلة «إلى توحيد الصف ونبذ الفرقة والخلافات من أجل مواصلة المشروع الوطني الذي تبنته القبيلة منذ البداية، وهو مشروع الحفاظ على الوطن ووحدة ترابه ونسيجه الاجتماعي وكذلك إقامة دولة القانون والمؤسسات وبناء الجيش والحرب على الإرهاب».

وتأتي هذه الاجتماعات على خلفية تكليف المجلس الرئاسي النقيب فرج قعيم وهو أحد أبناء قبيلة العواقير بمهام وكيل وزارة الداخلية لحكومة الوفاق الوطني، حيث سبق أن شغل فرج قعيم منصب رئيس جهاز مكافحة الإرهاب والمهام الخاصة، التابع لوزارة الداخلية بالحكومة الموقتة بالبيضاء.

ووجَّه القائد العام للجيش، المشير خليفة حفتر، على إثر هذه الخطوة تعميمًا عسكريًّا على رئيس الأركان العامة ورؤساء الأركان بالقوات المسلحة ورئيس هيئة السيطرة، وآمري المناطق العسكرية، «بمنع أية أعمال لأي مسؤول في حكومة الوفاق الوطني بالمناطق المحرَّرة والخاضعة للقيادة العامة، وعدم تنفيذ تعليماته أو التعاون معه»، و«تنفيذ هذه التعليمات حتى لو تطلب الأمر استخدام القوة»، حسبما جاء في التعميم.

المزيد من بوابة الوسط