«بني وليد» تحتفل بالعيد.. وخطباء المساجد يدعون للتسامح

في أجواء سيطرت عليها المحبة والخشوع أدى الآلاف من سكان مدينة بني وليد شعائر صلاة عيد الأضحى المبارك، اليوم.

ورصدت «بوابة الوسط» أجواء الفرحة بين المواطنين، فيما دعا خطباء العيد في كافة مساجد بني وليد إلى التسامح والمحبة والرجوع إلى كتاب الله وسنة نبيه الكريم، وسط أمنيات المصلين أن 

يعم الأمن والأمان كافة تراب الوطن.

وفور الانتهاء من الصلاة بدأ أئمة المساجد في نحر أضاحيهم اتباعًا لسنة الرسول الكريم.

ويتميز العيد في مدينة بني وليد بعادات مورثة، حيث يحرص الجميع على تناول خبزة الفرن والسفنز والفطيرة، كما يذبح كبير كل أسرة أضحيته.

ومن المأكولات الشعبية التي يقبل عليها الجميع في اليوم الأول للعيد «العصبان ولحم الرأس والبازين والفتات».

المزيد من بوابة الوسط