إيطاليا تعلن عن «فرقة عمل أمنية» مشتركة مع ليبيا وتشاد ومالي والنيجر

أعلنت السلطات الإيطالية في روما، اليوم الاثنين، عن عقد اجتماع في الأيام القليلة القادمة لـ«فرقة عمل أمنية رفيعة المستوى» تشمل إيطاليا وليبيا وتشاد ومالي والنيجر من أجل «الرفع من مستوى التعاون» المشترك بين البلدان الخمسة، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

وجاء الإعلان عن موعد اجتماع الغرفة الأمنية المشتركة بين الدول الخمس، في أعقاب اجتماع عقد بالعاصمة الإيطالية روما جمع وزير الداخلية ماركو مينّيتي مع نظرائه من الدول الأفريقية الأربع.

وبحسب الوكالة الإيطالية، فقد أكد الوزراء المجتمعون على «ضرورة تعزيز العمل المؤسساتي في كل دولة في مجال مكافحة الإرهاب والاتجار بالبشر»، مشيرين في هذا الصدد إلى «التقدم الذي أحرزته السلطات الليبية على وجه الخصوص، ولا سيما من طرف خفر السواحل في إنقاذ الأرواح البشرية بعرض البحر والتصدي لمهربي البشر».

ووفق بيان صدر في روما جدد الوزراء الخمسة «دعمهم لاتفاق السلام بين قبائل جنوب ليبيا»، مشددين على «أهمية دعم ليبيا في إقامة حرس الحدود»، وبالإضافة إلى ذلك، أكدوا الحاجة إلى «بذل كل جهد ممكن لدعم أي مبادرة لصالح تنمية اقتصاد محلي بديل عن ذلك المرتبط بالاتجار غير المشروع».

وفي هذا الصدد، أشار وزراء داخلية الدول الخمس إلى مخرجات الاجتماع، الذي عقد في روما يوم السبت الماضي بمقر وزارة الداخلية بين وزير الداخلية الإيطالي مينّيتي والمفوض بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني العارف الخوجة، مع رؤساء بلديات ليبية، من أجل «تحديد مشاريع إنمائية وقنوات تمويل محتملة من خلال خطة استثمارية حقيقية، بوسعها الاستفادة من أموال الصندوق الائتماني للاتحاد الأوروبي للتنمية في أفريقيا».

المزيد من بوابة الوسط