مقتل اثنين من الجيش و7 مسلحين في اشتباكات مع مهربين قرب الكفرة

قتل اثنان من عناصر القوات المسلحة الليبية و7 مسلحين في مواجهات بين كتيبة «سُبل السلام» ومسلحين بمنطقة الهناجر قرب مدينة الكفرة جنوب شرق ليبيا، وفق معلومات متداولة عبر «فيسبوك».

وقالت شعبة الإعلام التابعة للقيادة العامة إن اثنين من «عناصر كتيبة سبل السلام التابعة للقيادة العامة للجيش قُتلوا في مواجهات مع مسلحين بمنطقة الهناجر على الحدود الليبية التشادية».

فيما قالت لجنة أزمة الوقود والغاز، عبر صفحتها على «فيسبوك»، إن عناصر كتيبة «سُبل السلام» القائمة بمنع عمليات التهريب اشتبكت اليوم مع «ميليشيا مسلحة تابعة للمعارضة التشادية قرب الحدود التشادية الليبية».

وأشارت اللجنة إلى أن المواجهات أسفرت عن مقتل 7 من المسلحين وحرق سيارتين، واثنين من عناصر الكتيبة التابعة للجيش الليبي وهما: «عبدالله فتحي المدير، وعمر العيضة».

يذكر أن المنطقة الحدودية في جنوب ليبيا تعاني من حالة فوضى أمنية وتنتشر فيها عصابات مسلحة تقوم بتهريب البشر والوقود والسلع الغذائية والمركبات الآلية من ليبيا.